افضل الاعمال التي ترضي الله


hayah 09 أبريل 2019 شهر رمضان 16 0

اروع  الاعمال التي ترضي الله

ما هى افضل  الاعمال التي ترضي الله

اجمل  الاعمال التي ترضي الله

 ان  انسان يسعى الى نيل رضا ربه، والشعور بالراحة والطمانينة، والذهاب بعيدا عن الذنوب، والسير على طول الطريق السليم؛ فالحياة مليية بالمغريات التي قد تقودنا الى طريق السوء والبعد عن الله سبحانه وتعالى

كل انسان معرض لان يخطي او يرتكب ذنبا سواء كان كبيرا ام صغيرا، ولكن ما زالت هناك امكانية امامك كي تتوب، وترجع الى ربك، وتبتعد عن الذنوب؛ فالله تعالى يقبل التوبة، ويرضى عن عباده التايبين، وخير الناس من يستفيد من خطيه، ويتعلم منه، ولا يرجع له ابدا؛ فالحياة مدرسة، نخطي فيها، ونتعلم منها الكثير، ومهما قد كانت اخطاونا، فان التوبة الخالصة لله تعالى والاعمال الصالحة تعوض ما فعلناه من سوء، وتقوي ايماننا بالله تعالى.

هناك العديد من الاعمال التي تستطيع ان تتقرب بها الى الله تعالى ويرضي عنك ربك، ومن الهام كذلك الا تقطع صلتك بربك، وتستمر في عمل الخير، ولا تعود ابدا لارتكاب المعاصي؛ كي لا يغضب عليك الله تعالى، ولا يقبل توبك.

ويجب ان تفعل كل ما امرنا به الله تعالى في كتابه (القران الكريم)، مثل: (اقامة الصلاة، وايتاء الزكاة، وقراءة القران، وحسن الخلق، والتعامل مع الاخرين باحترام، والابتعاد عن المكر والحسد والكره… الخ)، فيجب ان نتقي الله تعالى في جميع اعمالنا ايا كان قد كانت صغيرة؛ كي نحافظ على انفسنا من السقوط في المعصية والذنوب.

ولا يبقى عمل معين يجعل ربك يرضى عنك؛ فالله تعالى يحب المسلم الذي يتقيه في كل عظيمة وصغيرة، وان يجعل مخافة الله تعالى بين عينيه دايما، ويعلم ان الله يراقبه، وسوف يحاسبه على اعماله سواء قد كانت خيرا ام شرا، فاعمال الخير لا حصر لها، وانت لا تعلم اي عمل منها سوف يدخلك الجنة، ويرفع قدرك نحو ربك، ويجعل الله -عز وجل- يرضى عنك، ويدخلك جنته من اوسع ابوابها.

افضل الاعمال التي ترضي الله

تقوى الله والحفاظ على ذكره

  • الحفاظ على اوضح الله تعالى دوما يقربك من الله تعالى، وهذا بحفاظك على الدعاء دايما، وشكر ربك وحمده في السراء والضراء، والحفاظ على اوضح الاحاديث التي اوصانا بها رسول الله محمد (صلى الله عليه وسلم)، ومنها احاديث: (تناول الطعام، وعند دخول الحمام، وعند الاستيقاظ من النوم، ولبس الجديد، وعند السقوط في كرب… الخ) من الاحاديث والادعية، واذكار الغداة والمساء التي تقربنا من الله تعالى، وتحفظنا باستمرار من كل خطر وسوء.
  • احرص على قراءة القران الكريم كل يوم وتلاوته؛ كي لا تنسى اوضح الله، وتبقى باستمرار على معرفة بمدى ثواب الشغل الصالح، وعقاب الاعمال السيية والمعاصي.
  • تذكر باستمرار ان تلجا لله تعالى نحو كل مشكلة، والاكثار من الدعاء والاستغفار؛ حتى يبعد الله عنك كل شر، ويخرجك من اي مصيبة قد تتم لك.
  • يلزم ان تتقي الله تعالى في كل شيء، حتى لو كان عملا صغيرا وبسيطا في نظرك، فهو عظيم نحو الله تعالى، وابتعد عن الغش والكذب والسرقة والكره والحقد والحسد، وكل الصفات السيية التي تبعدك عن الله تعالى، وتكره الاخرين فيك، وتجلب لك العديد من المشاكل.

الحفاظ على فروض الله

  • العلاقات هي صلة العبد بربه، وهي من اكثر العبادات التي يحب الله ان يتقرب بها العبد له؛ فالمحافظة علي العلاقات تبعدك عن المعاصي، وتقربك من الله تعالى، ويفضل ان تحافظ على العلاقات في المسجد وصلاة الجماعة، فاجرها نحو الله اكبر واعلى من علاقات الفرد.
  • حافظ على قراءة القران الكريم، وفهم معانيه وتفاسيره؛ كي تتبع ما امرنا الله به، وما نهانا عنه، وتفهم الدين على نحو صحيح وسليم.
  • يلزم الا تتكاسل في اداء فريضة الصيام؛ لان اجرها لله تعالى، والله يحب ان يتعهد الشخص بالصيام، والتقرب لله تعالى في شهر رمضان من افضل العبادات، التي تعجل من رضى الله علينا، وخصوصا انه في ليلة القدر، والتي لو قبلك الله فيها، فسوف يغفر من ذنبك، ويرضى عنك ربك رضى كبيرا.
  • لا تنس ايتاء الزكاة؛ فهي تزيد من بركة مالك، وتسد بها جوع مسكين او يتيم، فتساعده في ستر ذاته واولاده، فذلك نحو الله من اعظم الاعمال.
  • يفضل التصدق في السر؛ حتى يزيد اجرك نحو الله، ولا تحرج من تصدقت اليه بمالك، او تتفاخر بانك كريم في مواجهة الناس؛ لانك سوف تنال اجرك في الدنيا فقط، ويعرف الناس انك كريم، اما الله تعالى فلا يحب ان يتباهى احد بكرمه او عطفه على الناس؛ كي لا يذهب ثواب ما فعله من دون اجر.

بر الابوين بلغت الارحام

  • ان رضا الابوين من رضا الله تعالى، ومن احب الاعمال للتقرب لله هو طاعة الوالدين، والتعامل معهم بلطف وحب، وخدمتهم نحو كبرهم ومرضهم، وعدم اغضابهم لاي داع كان؛ حتى يرضوا عنك ويدعوا لك بالخير.
  • تذكر باستمرار ان والديك هما من ربياك صغيرا، وسهرا على راحتك، وتحملوا العديد من المشاق كي تكبر، وتصبح انسانا ناضجا وناجحا في حياتك، فيجب ان ترد لهم الجميل، وتكرمهم في كبرهم، وتنال رضاهم عليك.
  • يلزم المحافظة كذلك على صلة الارحام وزيارة الاقارب، وخصوصا في شهر رمضان وعيد الفطر وعيد الاضحى، وعدم قطع صلة الرحم وهجر الاقارب والاخوة.
  • من لم يكن فيه خير لاهله لم يكن فيه خير لنفسه.
  • ابتعد باستمرار عن اماكن الشبهات والمحرمات، فمهما كان الشيء المشكوك فيه انه حرام ضييل فابتعد عنه؛ لان الخطا الضييل يجرك الى ارتكاب خطا اكبر منه، وبذلك سوف تلمح انك ارتكبت العديد من الاخطاء، واصبح الخطا شييا بسيطا وليس كبيرا.
  • ابتعد لاسيما عن رفاق السوء؛ لانهم سوف يوثرون فيك عاجلا ام اجلا، ويجروك الى سبيل المعصية والخطا.
  • كن باستمرار مصدر خير وفرح لمن حولك؛ حتى يحبك الناس، ويدعون لك باستمرار بالخير، ويذكروك بالخير في حياتك وبعد مماتك؛ فالانسان لا يدوم له بعد الوفاة الا الذكر الجمال والعمل الصالح.

هذه قد كانت اهم الصفات والواجبات التي عليك اتباعها؛ حتى يرضى عنك الله تعالى، فكل عمل ينهي الاخر، ولا يبقى عمل معين يجعل ربك يرضى عنك، ويضمن لك الحصول على المكافاة والرضا من الله تعالى، فعندما تكون شخصا صالحا، وترضي والديك واهلك ومن حولك، وتعيش بما يرضي الله، سوف يحبك الله ويحبك عباد الله، ويرضى عنك ربك، ويزيد من اجرك وثوابك اضعاف مضاعفة.

لذلك، احرص باستمرار على ان تكون قدوة صالحة للاخرين، والا تبتعد عن الله، ايا كان قد كانت المغريات في الحياة، ومهما قد كانت حياتك صعبة، فكلما احببت الله وتمسكت بدينه، وطبقت شرعه في الارض، ارتفع حب الله لك ورضاه عنك. وتذكر باستمرار انك عندما تكون انسانا صالحا، فسوف تنفع نفسك اولا، وتنفع من حولك ثانيا، وعندما تكون انسانا فاسدا سوف تضر نفسك، وتضر غيرك، ويغضب عليك ربك ومن حولك.



كلمات دليلية :


هل كان المقال مفيدا
0

التعليقات

يجب عليك تسجيل الدخول اولا لتتمكن من التعليق

banr